أكد أمين عام وزارة التربية والتعليم، الدكتور نواف العجارمة، أن الوزارة لن تلجأ على الاطلاق إلى خيار اسقاط العام الدراسي واعتبار كافة الطلبة راسبين في صفوفهم.

 

وقال العجارمة في ردّه على مقترح رئيس لجنة التقييم الوبائي وزير الصحة الأسبق الدكتور سعد الخرابشة بإسقاط العام الدراسي: "إننا نقدّر دور الدكتور الخرابشة في لجنة تقييم الوضع الوبائي واللجنة الوطنية لمكافحة الأوبئة، لكن هذه الممارسة لم تجرِ في أي دولة، وهي ممارسة غير تربوية، ولن نذهب إليها على الإطلاق".

 

وأضاف في مقابلة: إن وزارة التربية والتعليم قامت بجهود كبير، ولم تذهب لخيار التعليم عن بُعد إلا مضطرة، وقد قامت بعدة اجراءات لمساعدة الـ100 ألف طالب الذين لا يملكون أجهزة وأدوات لمتابعة تعليمهم عن بُعد منها تسجيل مقاطع الفيديو وبثّها عبر ثلاث قنوات تلفزيونية.

 

ولفت إلى أن عدد طلبة المدارس في الأردن (2.1) مليون طالب، مستدركا بالقول إن الدكتور الخرابشة غير مختص بشؤون التعليم.

 

إلى ذلك، أشار العجارمة إلى موافقة وزارة الصحة على عقد امتحانات البرامج الأجنبية (الأمريكية والبريطانية) في مواعيدها المحددة (نيسان، أيار، حزيران)، ووفقا لبرتوكول صحي.